نوارس الاسلام

نوارس الاسلام


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخولمركز رفع ملفات الصور
ربي لا اله الا انت خلقتني وأنا عبدك وانا على عهدك ووعدك ماستطعت اعوذ بك من شر ماصنعت وابوء لك بنعمتك علي فاغفر لي فانه لا يغفر الذنوب الا انت
المواضيع الأخيرة
» الدكتور طارق السويدان - تاريخ القدس و فلسطين 12/12
الخميس يونيو 06, 2013 3:38 am من طرف نورس الاسلام

» ظلي لقنطرة الزناد وفيةً
الخميس أبريل 18, 2013 1:06 am من طرف نورس الاسلام

» سدت دروب الشعر وأقفلت أبوابه وبات قلبي بعد ذلك باكيا
الخميس أبريل 18, 2013 1:02 am من طرف نورس الاسلام

» شرح تعليم الكتابة بكل الاصابع على الكيبورد -طريقة الكتابة بيدين اثنين
الإثنين مارس 11, 2013 11:35 pm من طرف نورس الاسلام

» مصادر تكشف عن تدريب جيش المختار على الاغتيالات وحرب الشوارع في صحراء المثنى
الإثنين فبراير 25, 2013 11:46 pm من طرف ابن بغداد

» احمد العلواني من ساحه العز والكرامه
الإثنين فبراير 25, 2013 11:43 pm من طرف ابن بغداد

» مئات الآلاف من المتظاهرين في مدينة الفلوجة يرفعون شعار «قادمون يا بغداد» في جمعة «المالكي أو العراق» أمس -رويترز مع دخولها الشهر الثالث.. مظاهرات المحافظات الغربية تطرق أبواب بغداد العاصمة مغلقة أمنيا في جمعة «العراق أو المالكي»
الإثنين فبراير 25, 2013 3:01 pm من طرف ابن بغداد

» اخطر قصيدة عن الثورة العراقية من الانبار 12/1/2013
الإثنين فبراير 25, 2013 3:46 am من طرف ابن بغداد

» أحمد دوغان يتعرض للاغتيال في بلغاريا
الأحد يناير 20, 2013 7:00 pm من طرف ابن بغداد

Google 1+

شاطر | 
 

 الله اكبر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محب الجنان
عضوا قادم للابداع
عضوا قادم للابداع


عدد المساهمات : 51
نقاط : 11113
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/08/2009

مُساهمةموضوع: الله اكبر   الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 3:46 am

اللهُ اكبرُ نارُ الظلمِ تصْلينا = مصائبُ الارضِ حـَلـَّتْ كلها فينا
القتلُ والضربُ والتدميرُ يُصْبِحُنا = والخطفُ والاسرُ والتعذيبُ يُمسينا
الحصرُ والكبتُ والاغلاق واقعنا = شعبٌ باكمله اضحَوْا مساجينا
هذي المجازرُ امريكا تـُؤازرها = شارونُ صاحبها اعدى اعادينا
كَم ِ استغثنا بـِصَيْحاتٍ مُدَوِّيَةٍ = وكم بكينا وقد جفت ماقينا
فما وجدنا سوى خذلانِ إخوتنا = فكان خذلانهم اقسى ماَسينا
سل في جنين وسائل عن مخيمها = رمز الجهاد به أحيا امانينا
عشرون الفاً من الاعداء قابلهم = سبعون من نخبة كانوا ميامينا
قـَلّوا باعدادهم وَفـّوا مجابهة = الشمس واحدة في الكون تكفينا
خصمٌ بكل سلاح ٍخاض معركة = في الارض نارٌ ونارٌ من اعالينا
لم ينج بيت على من فيه دَمَّرَهُ = من شدة القصف لا تـُحصي الجثامينا
يا لـَهْفَ نفسي على الاهات تسمعها = بين الركام من الجرحى تنادينا
أبى اليهودُ وحالوا دون نجدتهم = عاثوا فسادا وما صانوا قوانينا
كم من شهيد على ارض الوغى تـُرِكـَتْ = اجسادهمْ عَـبَـقـَتْ كانت رياحينا
يا هيئة ًزَعَمَتْ للحق حارسة = هل يحرسُ الحقَّ من آخى الشياطينا
اين الشهامة ُفي الاعراب إنْ بقيت = اين الكرا مة قد كانت بهم حينا
اين العروبه ان كانت لهم نسبا = اين العبادة إن كانت لهم دينا
ماذا اقول لاخوان رَجَوْتـُهُمُ = عند الشدائد قد خابت امانينا
ماذا اقول لاخوان حَسِبْتـُهُمُ = في صَفِّ إخوانِهمْ لا من يعادينا
ماتت أحاسيسُهمْ حتى إخالُهُمُ = بـِلا وُجودٍ وقد عُدّوا ملايينا
شعبٌ يُهَدَّدُ من أبناء جلدتهِ = كيدُ الاعادي ولا كيدُ المحبينا
شعب يجاهد ما لانت عزائِمُهُ = بما استطاعوا ولو كانت سكاكينا
الجوعُ والعـُرْيُ والحِرمانُ رِفـْقـَتـُنا = والهمُّ والغمُّ والاسقام تـُضنينا
كل الوسائل عن خـُبْثٍ مُجَنـَّدَة ٌ = عن حقنا عـَلـَّها بالضغط تثنينا
الحمدلله قد رُدَّتْ مكائدهمْ = وازداد إيماننا عُمْقـًا وَتـَمْتينا
ما ضاع حق إذا ما اهله صدقوا = عند اللقاء وما والوا المُعادينا
اما الخيانة إن قادت مسيرتنا = طالَ الضَّياعُ وَتـُهْنا في بوادينا
لا يُؤخذ الحق ذلا او مفاوضة ً = طبع العدو يُجازي ليس يَجْزينا
لا تنتظرْ من عدو الدين نصرتهُ = هل ترتجي عسلا تدعو الثعابينا
هل ترتجي رحمة للذئب من حَمَل ٍ = يشكوه مُسْتـَجْدِيًا عـَفـْوَ الأبـِيّينا
هيهات أوطاننا يوما تعود لنا = إن لم يكنْ امرنا مِلـْكـًا بـِأيدينا
أنـَا الاجيرُ بارضي عند غاصبها = تباً لمال ذ ُرا العلياءِ ينسينا
مِنْ اعظم الذل في الدنيا مداهنة ٌ = لظالم معتد بالقـَهْر يسبينا
نحن العبيد بارض نحن نملكها = أما العدو فـَحُرٌّ في اراضينا
لا نشربُ الماء إلا بعد إمرته = اضحت مياه ٌلنا ليست تـُرَوّينا
راجت صناعته والكل يطلبها = ونحن سوقٌ لـَهُ يـَقـْوى وَيَكـْوينا
للحق سوقٌ رسول الله أنشأها = للمسلمين بشرع الله تـشْرينا
سوق اليهود رسول الله قاطعها = رزق الحلال من الرزاق يَكفينا
من عاش معتمدا على العدو يَعِشْ = حياته ابدا عـَيْشَ الاذلينا
نافس صناعته بكل موهبة = اياك تعلو علينا أو تـُضاهينا
فـُزْ في السِّباق ِعلى العدا بما ابتكروا = لا يَسْبـِقُ الشرُّ خيرا او يُدانينا
فليس يَنقصُنا علم ولا ذهبٌ = ولا عقولٌ بأرقى الفكر تـُثـْرينا
كنا أ ساتذةً منا حضارتهم = يا ليت ترجِع أمجادٌ تُصَحّينا
يا ليت تُرفعُ للإسلام رايتهُ = حتى يعودَ بنوراللَّهِ ماضينا
حربُ اقتصادٍ علينا الغربُ سَعَّرَها = لا تنسَ إعلامهُ زورا يُعادينا
صبراً على حربه لا تيأسوا اْبدا = فإنْ ضَعـُفـْنا فكأس الذل يَسقينا
اذا اعتمدنا على الرحمن الهمنا = خيراً للأوطاننا عزاً لأهلينا
شعبٌ بمفرده يشقى بمحنتهِ = في ساعة العُسْر ِلا تلقى المواسينا
إلا القليل َمنَ الأقوام قد هُرِعوا = من خيرَةِ الناس ِقد جاءت تـُعـَزّينا
ما يُؤلمُ النفسَ حكامٌ قـَراصنة ٌ = تـَرْضى المساكنَ لا تـَرضى المساكينا
تهوى المناصب والأموال في شغف = تنسى الأمانة والأخلاق والدينا
حربٌ علينا وَسِلـْمٌ للعِدا عـَلـَناً = جُلُّ الهزائم ِمن حكامنا فينا
إن قال "بوشُ"عدواللهِ خطتهُ = سارواعليها وقال الكـُلُّ آمينا
ركن الجهادِ فإرهابٌ يقولُ لهم = فوافقوه وما احتاجوا براهينا
واللهُ إن قالَ لم يُصْغوا له أبدا = إلا رياءً وقالوا ليس يَعْـنينا
أما اليهود فلا دار لنا سلمت = إلا وفيها شهيدٌ في المُصابينا
هذي الجرائم أمريكا تباركها = متى الظلوم من الفجار قاضينا
أليس هذا هو الإرهاب واعجباً = أم ِالجهادُ الذي بالنصر يُحيينا
حربُ الصليب على الإسلام موقدةٌ = يدُ اليهود تزيدُ النارَ "بنزينا"
فـَمِلَّة ُالكفر تلقاها موحدةً =حربٌ على مسلم ٍفي الأرض يَهْدينا
حربٌ على كلِّ من أبْدى معارضة = حربٌ علينا وبالدولار تـُغـْرينا
سَيُطفِىءُ اللهُ نار الكفر لو عظمت = اللهُ أعظم رغم الكفر يَحمينا
قد أوقدوا نارهم من قبلُ فانطفأت = وخاب ما مكروا في سهل حطينا
يبقى السؤال فما أسباب نكبتنا = لا يـَظـْلِمُ اللهُ لكنْ من معاصينا
أنّى الْتـَفـَتَّ ترى عيناكَ سيئة ً = وَقـَلَّ إنكارُنا شرَّ المُغالينا
ترى الخيانة بين الناس شائعة = ترى الكبائر والاّثام تُردْينا
ترى القليلَ بأخلاق قد التزموا = ترى الكثيرَ سُكارى أو مُرابينا
ترى الصلاة قليلٌ من يُتـَمِّمُها = ترى الأغانيَ والألعابَ تـُلهينا
عن الوقاحة حـَدِّثْ دونما حرج ٍ = الشتم والعشق "والموضات" تشقينا
هيّا إلى توبة لله صادقة ٍ = فيها الرجاءُ لـَعـَلَّ الله يُنَجينا
عهدُ الإله لمن وَفـَّى بـِشِرْعَتِه ِ = في الارض ِ يمنحهُ نصراً وتمكينا
وليس من شدَّةٍ إلا لها اجل = سيبزغ النور يوما من ليالينا
سيسقط ُالكفرُ مَعْ راياته أبداً = ويرفعُ اللهُ مَنْ أحيا له دينا
رد باقتباس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الله اكبر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نوارس الاسلام :: المنتديات العامه :: الشعر والادب والخواطر-
انتقل الى: